فواتير “باهظة” للكهرباء والماء بعد الحجر

بعد أشهر قضاها أغلب المغاربة في منازلهم، في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، قوبل الارتفاع الكبير في فواتير الماء والكهرباء في العديد من مدن المملكة باستهجان من جانب المواطنين والحركة الحقوقية وجمعيات المجتمع المدني.
وأفاد مراسل “سكاي نيوز عربية”، بتشكيل “جبهة وطنية لمواجهة تغول شركات الماء والكهرباء”، التي يدير أغلبها أجانب.
وفي تصريح لموقع “سكاي نيوز عربية”، قال عادل تشيكيطو رئيس العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، من الرباط، إن “المسؤولية الأولى والأخيرة تقع على عاتق السلطات الحكومية المختصة، فهي من خصخصت هذا القطاع وأشرفت على صفقات نقله لشركات أصبحت تتحكم فيه دون حسيب ولا رقيب”.
ودعا تشيكيطو رئاسة الحكومة والوزارات المعنية للتدخل من أجل حماية المستهلك المغربي، ومراجعة دفاتر التحملات الخاصة بالشركات التي دبرت صفقات تدبير الكهرباء والماء بعدد من المدن المغربية، “بما يحمي حق المغاربة في استعمال هذه الثروات مقابل أسعار مقبولة وفي متناول كافة الطبقات الشعبية”.

سكينيوز+ وكلات

عن admin

شاهد أيضاً

مدير الرقابة الوبائية

59 حالة إصابة بفيروس كورونا، و59 حالة شفاء

 أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم الاثنين 03 أغسطس 2020 أنه تم تسجيل 59 حالة إصابة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *